المعلوماتية
في وقتنا الراهن ليس المهم تلك الأنظمة الحاسوبية المعقدة و التي تتطلب خبير أو متخصص في استخدامها بل في تمكين و تسهيل تلك الأنظمة لتصبح متاحة لشرائح واسعة من المستخدمين,
فلو أخذنا نظرة سريعة و خاطفة لما حولنا من تطبيقات و أنظمة ذات انتشار و سمعة جلية لوجدنا العامل الأساسي في انتشارها هي سهولتها و استهدافها لحاجة المستخدم. فالهدف هنا أنظمة فعّالة سهلة تدور حول احتياج المستخدم و المستخدم فقط .

المعلوماتية أو ما يسمى بالانجليزية Informatics
هي مجال مستحدث من أحد مجالات علوم الحاسب و المعلومات, وان أعتبره البعض مسمى أكاديمي أكثر من غيره إلا أنه علم مستحدث يهدف إلى إتاحة و استخدام الأنظمة الحاسوبية و المعلومات في مكانها و وقتها المناسب و لجمهور مناسب.
وهي تُعنى بدراسة هيكل و سلوك الأنظمة الحاسوبية الذكية و التي تقوم بعملية توليد, معالجة, تخزين و تواصل المعلومات مع بعضها و دراسة واجهات المستخدم لتقديم خدمات سريعة و سهلة.







فالمعلوماتية هي دراسة متعددة التخصصات تدور حول المستخدمين و التقنية.




ففي المعلوماتية توجد مواضيع مختلفة مهمة لعل أبرزها تفاعل الإنسان و الحاسب “Human Computer Interaction”


و سلوك المعلومات و احتياجات المستخدم “Information Seeking Behavior”.
فلو لخصنا المعلوماتية لقلنا ( تقنية سهلة من الخارج معقدة من الداخل و ذات محتوى هدفها إرضاء حاجة المستخدم).